الرئيسية » محليات » أشادت بمبادرة الملك.. “المنبر الإسلامي” تطالب بسرعة اتمام الوحدة الخليجية

أشادت بمبادرة الملك.. “المنبر الإسلامي” تطالب بسرعة اتمام الوحدة الخليجية

أشادت جمعية المنبر الوطني الإسلامي بمبادرة الملك حمد بن عيسى آل خليفة للدعوة إلى عقد قمة خاصة في الرياض لإعلان قيام الاتحاد الخليجي، وتأكيد جلالته على استعداد المملكة الفوري للانضمام إلى الاتحاد الخليجي، داعية بقية دول الخليج الى أن تحذو حذو البحرين والمملكة العربية السعودية في تبني الاتحاد الخليجي الذي يحمي كيانها ويحافظ على خصوصيتها ويحقق مطلب الشعوب.وقالت المنبر الإسلامي في بيان لها إن الاتحاد الخليجي بات ضرورة ملحة وخيار استراتيجي ، وأيضاً رغبة شعبية تترقبها جميع الشعوب الخليجية بلهفة منقطعة النظير ، وذلك لتحقيق تطلعاتهم وطموحاتهم في وحدة قوية وقادرة على الدفاع عن بلدانها ضد أي معتد ، ومواجهة المخططات والمؤامرات التي تحاك ضد منطقة الخليج العربي بصفة خاصة، والأمة العربية بشكل عام، فضلا عن أن الوحدة هي أقوى سلاح في وجه الطامعين الذين يتربصون بالمنطقة، وأنها – الوحدة- وحدها هي القادرة على إحداث تنمية حقيقية تستفيد منها جميع الشعوب الخليجية.
وأكدت المنبر على أنه لم تعد هناك رفاهية لتضييع الوقت في ظل المؤامرات المستمرة ضد منطقتنا الخليجية لتفتيتها وإضعافها، والتي باتت ملامحها وخرائطها واضحة للعيان ، بل تُنشر بعض تفاصيلها في الصحف ووسائل الإعلام . مشددة على أن عدم التوصل للوحدة الخليجية في أقرب فرصة ممكنة يمثل نقطة ضعف كبيرة لدول مجلس التعاون الخليجي في مواجهة هذه المخططات والمؤامرت ، ويمثل إهداراً للجهد والوقت في مواجهة عدو لا يترك فرصة إلا استغلها أفضل ما يكون الاستغلال من أجل تنفيذ مشروعه التوسعي.
وأوضحت المنبر أن الاتحاد ليس فقط الخيار الاستراتيجي الوحيد ، ومطلبا شعبيا عارما، إنما هو أيضا واجب ديني حثت عليه تعاليم الإسلام ، عملا بقوله تعالى : { واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا واذكروا نعمة الله عليكم إذ كنتم أعداء فألف بين قلوبكم فأصبحتم بنعمته إخوانا وكنتم على شفا حفرة من النار فأنقذكم منها كذلك يبين الله لكم آياته لعلكم تهتدون.
وأشارت المنبر إلى أن “العالم اليوم باتت تحكمه التكتلات القوية، ولذا لا مكان للدول الصغيرة على خريطة صناعة القرار في العالم، وأن على الأنظمة الخليجية أن تدرك أن توَحُّدَها سيجعل منها رقماً صعباً في المنطقة والعالم، خاصة وأن لديها الكثير من المقومات والإمكانات التي تجعلها قادرة على إنجاح هذه الوحدة والتكتل، والتي هي غير متوفرة لغيرها من التكتلات وفي مقدمتها الدين واللغة والمقومات والمزايا الاقتصادية والموقع الجغرافي. كما أن زمن الكيانات الصغيرة قد مضى والمثال على ذلك الاتحاد الأوروبي الذي يتوسع ويندمج لتحقيق طموحات شعوبه.
وشددت المنبر على أن الاتحاد سيكون بمثابة ميلاد جديد لدول مجلس التعاون الخليجي ولكل شعوب المنطقة، ويخدم شعوبها وقادتها على حد سواء فالتكتل في وحدة واحدة يساهم في التنمية الشاملة في كل بلدان الخليج العربي، ويعمل على تنشيط الأسواق الخليجية، وبالتالي تستفيد منها جميع الشعوب الخليجية، فضلا عن أن الاتحاد سوف يحافظ على سلامة وأمن الدول والشعوب الخليجية ،لانه بمثابة حائط الصد في مواجهة كل المؤامرات التي تحاك لدول الخليج العربي.

شاهد أيضاً

“العمادي” رافضاً الضريبة الانتقائية : لم يأخذ رأي الجهات المختصة ولم تدرس المواد باستفاضة

 حذر النائب عن جمعية المنبر الوطني الإسلامي محمد العمادي من مغبة اقرار مشروع القيمة الانتقائية …

المتهم الأول والفاعل الأصيل هي إيران.. “المنبر الإسلامي” تندد باستهداف مليشيات الحوثي للسعودية

أعربت جمعية المنبر الوطني الإسلامي عن تنديدها واستنكارها لاستهداف مدينة الرياض بالمملكة العربية السعودية بصاروخ …

“المنبر الإسلامي” تطالب الحكومة البريطانية باعتذار عن جريمة وعد بلفور المشؤوم

 نددت جمعية المنبر الوطني الإسلامي بإصرار الحكومة البريطانية على  إقامة الاحتفالات السنوية بوعد بلفور المشؤوم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *