الرئيسية » البيانات » بمناسبة يوم المرأة العربية..”المنبر الإسلامي”: حريصون على دعم طموحات وتطلعات المرأة البحرينية وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية

بمناسبة يوم المرأة العربية..”المنبر الإسلامي”: حريصون على دعم طموحات وتطلعات المرأة البحرينية وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية

أصدرت جمعية المنبر الوطني الإسلامي بياناً بمناسبة يوم المرأة العربية فيما يلي نصه:

“يصادف الأول من فبراير من كل عام  يوم المرأة  العربية تكريماً لعطاءها ودورها في بناء وتطور المجتمعات والدول العربية ومشاركتها للرجل في النضال والجهاد والأدوار الوطنية عبر التاريخ.

يأتي هذا العام والمرأة العربية والبحرينية تحرز تقدماً ملحوظاً في كل المجالات فهي الآن وزيرة ونائبة في البرلمان وعضو بالمجلس البلدي، وقد تحقق لها الكثير من الإنجازات في المجال التشريعي حيث صدر الكثير من القوانين المتعلقة بحقوق المرأة لعل أبرزها قانون الأسرة بشقه السني وقانون صندوق النفقة وغيرها،متطلعين إلى إصدار سلسلة من التشريعات الأخرى المتعلقة بحقوق المرأة.

إن المرأة  العربية والبحرينية شريكة في اعمال البناء والتطوير الوطني وليس هذا فحسب فقد ظهر دورها الوطني في الأزمات التي تمر بها مجتمعاتها وشاركت الرجل الكثير من التحديات والصعاب ودافعت عن الشرعية الدستورية ومؤسسات الدولة وقد كانت من اوائل المتطوعين للدفاع عن مؤسسات الدولة وحمايتها من السقوط بعد أن تآمر البعض عليها كما في البحرين، ووقفت ودعمت حق الشعوب في الحرية والكرامة الإنسانية والعدالة الاجتماعية كما في سوريا واليمن، وها هي المرأة العراقية تتصدى للمشروع الصفوي في العراق، ووقفت صامدة مجاهدة مدافعة عن الأرض والمقدسات كما في فلسطين، .

إننا إذ نهنىء المرأة في جميع أنحاء الوطن العربي وفي مقدمتها المرأة البحرينية وصاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة والمجلس الأعلى للمرأة لمجهوداتهم الكبيرة للنهوض بالمرأة البحرينية وتطويرها، فإنه لايسعنا إلا أن نبعث ببرقية تحمل تحية تقدير واعزاز للمرأة الفلسطينية والسورية واليمينة التي تواجه الاحتلال الصهيوني والديكتاتوريات في بلادها وقدمن ارواحِهنَ رخيصة من أجل حرية الوطن وقضاياه العادلة،كما لاننسى  الأسيرات الفلسطينيات في سجون الصهاينة ونطالب مؤسسات المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان بالمطالبة بإطلاق سراحهن وتبني قضيتهن العادلة .

إن ديننا الحنيف كرم المرأة قبل أن تكون هناك منظمات لحقوق الإنسان والمرأة وجعل كل أيامها أعياد، وقبل أن تكون هناك اتفاقيات دولية تنادي بأن يكون للمرأة دور كرمها الإسلام فشاركت الرجل في راوية الأحاديث النبوية الشريفة وشاركته الغزوات وحصلت على  كامل حقوقها في ظل شرعنا الحنيف.

إننا في جمعية المنبر الوطني الإسلامي ندعم طموحات المرأة البحرينية المتطلعة إلى مزيد من المكاسب التي تمكنها من أداء دورها المنوط بها وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية للنهوض بالوطن في مختلف المجالات، وقد كان لنواب المنبر الوطني الإسلامي دوراً كبيراً في إقرار الكثير من التشريعات المتعلقة بحقوق المرأة ، وسنظل حريصين على دعمها لتتمكن من أداء دورها الأسري في إعداد وصناعة الرجال ودورها الوطني في بناء وتطور وتقدم الأوطان .

شاهد أيضاً

“المنبرالإسلامي” تشجب زيارة شخصيات بحرينية للكيان الصهيوني وتعتبرها جريمة بحق المملكة

تشجب جمعية المنبر الوطني الإسلامي بأشد العبارات زيارة بعض الشخصيات البحرينية للعدو الصهيوني وبما يحمله …

“المنبر الإسلامي” : نحتاج إلى منظومة متكاملة من التشريعات لمكافحة الفساد

دعت جمعية المنبر الوطني الإسلامي إلى ضرورة تفعيل ما تم إقراره من قوانين  وسن حزمة …

“العمادي”يدعو لجلسة برلمانية طارئة لاتخاذ إجراءات عاجلة ضد قرار اعتبار القدس عاصمة للصهاينة

ندد رئيس لجنة مناصرة الشعب الفلسطيني النائب محمد اسماعيل العمادي بما أعلنه رئيس الولايات المتحدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *